العامة لعمال موريتانيا تشجب استهداف الناشطة النقابية أم الخيري بنت الدف من طرف موريبوست

تعرب الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا(CGTM) عن صدمتها جراء القرار 22/MP/DG/DFA) ) الصادر بتاريخ 26 يوليو2011 عن المدير العام للشركة الموريتانية للبريد (MAURIPOST) ، المصطفى ولد عبد الله والقاضي بإعفاء السيدة أم الخيري بنت سيد مصطفى الملقب الدف ولد بابانا من مهامها كرئيسة مصلحة مراقبة التسيير و رصد الأداء علي خلفية مشاركتها في الإضراب العام الذي نظمته مركزيتنا النقابية يوم 26 من الشهر الجاري .

وتشغل السيدة أم الخيري منصب عضو المكتب الوطني للكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا ، عضو الجنة الإقليمية للنساء في المنظمة الدولية للمهارات والخدمات (UNI) لمنطقة شمال أفريقيا ، نائبة رئيسة الحركة الوطنية لنساء الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا ، عضو لجنة النساء المهاجرات وعضو المكتب الوطني للاتحادية الوطنية للبريد والاتصالات السلكية واللاسلكية..
هذا القرار الجائر والغير قانوني والتعسفي يعكس رغبة المدير العام لمؤسسة البريد في التغلب على تصميم و عزم هذه الناشطة النقابية الشجاعة التي تجرأت على ممارسة حقوقها وحريتها كنقابية ملتزمة بالعمل علي ترقية حقوق العمال و العاملات في بلادنا و الدفاع عنها.

إن الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا تدين بأشد العبارات تصرف المدير العام لموريبوست الذي سعي إلي الالتفاف علي حقوق ناشطة نقابية كرست حياتها – دائما- للنضال من اجل تحسين ظروف عيش وعمل الشغيلة في بلادنا.

وتستنكر الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا سلوك المصطفى ولد عبد الله ، الذي من خلال اتخاذه مثل هذا القرار ينتهك بشكل متعمد حق الإضراب الذي يكفله الدستور الموريتاني و اتفاقيات منظمة العمل الدولية وتشريعات العمل المعمول بها في البلد و تذكره بأنه هو وحده من يتحمل المسؤولية الكاملة عن ما قد ينجم عن ذالك من تدهور في علاقاتنا المهنية كما تذكره – بالمناسبة- باستيفاء جميع الشروط و المقتضيات القانونية قبل الشروع في الإضراب (الإخطار بالإضراب و العريضة المطلبية تم تسليمهما يوم 4 يوليو 2011 إلى الوزير الأول ورئيس الاتحاد الوطني لأرباب العمل)

وتطالب الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا برد الاعتبار إلي الزميلة أم الخيري منت سيد المصطفى الملقب الدف ولد بابانا و استرجاع كافة حقوقها عبر الإلغاء التام لهذا القرار المدان لأكثر من سبب لأنه يستهدف وضع حد لاستقلالية والتزام ناشطة نقابية ديدنها الدفاع عن حقوق و مصالح العمال.

وتتوجه الكونفدرالية الهامة لعمال موريتاني بالنداء إلى جميع العمال و العاملات في بلدنا و تدعوهم الي المزيد من التعبئة ورص الصفوف لانتزاع حقوقهم وحريتهم من أرباب العمل.

نواكشوط بتاريخ 27 يوليو 2011

اللجنة التنفيذية

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *