ازويرات: دعوة لمحاكمة مطلق النار على ولد أحمد سالم ) نقلا عن موقع الأخبار)

ازويرات (الأخبار) – أعرب نقابيون من الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا عن التضامن مع عمال « الجرنالية » المعتصمين في ازويرات مطالبين بتسوية أوضاعهم ووضع حد لمعاناتهم.

وقال محمدو ولد النهاه، المسؤول الجهوي للكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا إنه لا حوار مع السلطات إلا بعد أن تعتقل وتحاكم عنصر الشرطة الذي أطلق النار على العامل السعد ولد أحمد سالم من مسدس وأصابه في القدم داعيا إلى مواصلة التعبئة.

ودعا النهاه، خلال زيارة أداها وفد من الكوفندرالية إلى ساحة الاعتصام، العمال إلى الصمود ومواجهة الضغوط الرسمية والأهلية التي سيتعرضون لها مشددا على أن التعامل بعنف مع العمال المطالبة بحقوقهم يمثل خطأ جسيما ترتكبه السلطات.

من جانبه دعا مامادو انيانغ، القيادي بذات الكونفدرالية، العمال إلى الصمود قائلا إن « البقاء للشعب ». وانتقد سوء توزيع الثورات الطائلة في البلاد والتي لا يحظى منها العمال إلا بحصة زهيدة.

ونوه بأن مدينة ازويرات « مدينة مناضلة كما أثبتت ذلك عبر التاريخ » وحيا نضال العمال من أجل نيل حقوقهم المشروعة.

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *