النقابة الوطنية للتعليم الثانوي ندعو الحكومة للتفاوض و تلوح بالإضراب

قررت النقابة الوطنية للتعليم الثانوي الدخول في إضراب شامل أيام 8 و 9 و 10 مايو 2011 و دعت الحكومة إلى الجلوس فورا علي طاولة المفاوضات حول العريضة المطلبية الموجهة يوم 3 ابريل الجاري إلى السيدة وزيرة الوظيفة العمومية والعمل وعصرنة الإدارة.

جاء ذالك في بيان أصدرته المنظمة النقابية المنضوية تحت لواء الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا هذا نصه :

بيــــــــــان صحفي

أضحى المدرس اليوم أكثر تصميما من أي وقت مضى على استعادة مكانته الطبيعية داخل المجتمع الموريتاني. وهو من أجل ذلك مصر على نيل الوسائل الكفيلة بتمكينه من الاضطلاع بدوره كمرب وكمرجعية ونموذج يحتذى.

وما وقفة 11 ابريل 2011 التي أحرزت نجاحا واسعا إلا أصدق دليل على هذا التصميم. وسيليها قريبا إضراب 8 و 9 و 10 مايو 2011 الذي تم الإعلان عنه يوم 03 ابريل الجاري، كما أن الاحتجاجات ستستمر حتى إنجاز المطالب.

إننا في النقابة الوطنية للتعليم الثانوي (SNES):

– نهنئ كافة الزملاء على النجاح الباهر الذي حققته وقفة 11 ابريل 2011،

– نؤكد مضينا قدما في الإضراب أيام 8 و 9 و 10 مايو 2011،

– نهنئ زملاءنا في النقابة المستقلة لأساتذة التعليم الثانوي (SIPES)على قرارهم الشجاع القاضي بالدخول في إضراب 8 و 9 و 10 مايو 2011،

– ندعو زملاءنا المدرسين لمواصلة التعبئة من أجل انتزاع حقوقهم المشروعة،

– نجدد دعوتنا للحكومة إلى طاولة المفاوضات حول العريضة المطلبية الموجهة يوم 3 ابريل الجاري إلى السيدة وزيرة الوظيفة العمومية والعمل وعصرنة الإدارة.

عاشت المدرسة الموريتانية !

عاشت وحدة المدرسين !

نواكشوط، في 13 ابريل 2011

اللجنة التنفيذية

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *