وفاة عامل فلسطيني دهسته مجندة في نتانيا

نابلس- الاعلام النقابي:

توفي العامل محمد رسمي أحمد ارزيقات ( 24 عاما) من بلدة تفوح غرب الخليل، أثر دهسه من قبل سيارة إسرائيلية في مدينة نتانيا، أثناء توجهه إلى موقع العمل صباح اليوم الاثنين.

وقالت عائلة العامل لـ « معا »، إنها تلقت نبأ وفاة ابنها في مستشفى « لينيادو » بعد تعرضه لحادث سير في مدينة نتانيا. وذكرت الشرطة الاسرائيلية أن الشاب الفلسطيني تعرض للدهس اثناء مروره على معبر للمشاة بالقرب من فندق « كرمل » بنتانيا، من قبل سائق يبلغ ( 20 عاما)، لاذ بالفرار وتمكنت الشرطة من اعتقاله على بعد 100 متر من مكان الحادث.

وأكدت عائلة العامل أن ابنها لا يحمل تصريحا للعمل داخل اسرائيل، مما يضطره للمبيت في مكان مجاور لعمله، وأثناء توجهه اليوم إلى العمل، تعرض للدهس، فيما قامت الشرطة الاسرائيلية باحتجاز شقيقه نادر لاستجوابه بعد الحادث. وأفاد نادر ارزيقات بعد الافراج عنه من قبل الشرطة الاسرائيلية، أنه كان قريبا من شقيقه اثناء تعرضه للدهس من قبل مجندة اسرائيلية، قائلا إن محمد قطع المسرب الأول للشارع عبر المكان المخصص للمشاة، وبينما همّ بقطع المسرب المقابل وبينما كانت السيارات متوقفة أمام خطوط المشاة، فاجأت سيارة مسرعة شقيقه وصدمته بقوة، ثم واصلت السير، قبل أن تسلم سائقتها وهي مجندة بلباس الجيش نفسها للشرطة.

وتجدر الإشارة إلى أن العامل محمد ارزيقات متزوج منذ 6 أشهر من الأسيرة المحررة سعاد عبد الكريم ارزيقات ( 22عاما) والتي قضت في سجون الاحتلال 15 شهرا، وجرى زواجهما بعد الافراج عنها مباشرة.

وطالب الأمين العام للاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين شاهر سعد اليوم كل الأطراف والجهات المعنية في السلطة الوطنية ووزاراتها والمنظمات الحقوقية والدولية بضرورة التحرك الفوري والعاجل لوقف ما اسماه  » شبح الموت الذي يطارد عمال وعاملات فلسطين » والمآسي التي تلحق بهم يوميا وهم يسعون للحصول على لقمة الخبز التي تقودهم للهلاك ويدفعون ثمنها أرواحهم.

وقد تلقى الاتحاد العام ودائرته الإعلامية صباح اليوم نبأ وفاة العامل محمد رسمي أحمد ارزيقات ( 24 عاما) من بلدة تفوح غرب الخليل، وذلك أثر دهسه من قبل سيارة إسرائيلية في مدينة « نتانيا » بتل ابيب، أثناء توجهه إلى موقع عمله.

وفي اتصال هاتفي أجراه الاتحاد العام لنقابات العمال مع خال العامل، تبين ان ارزيقات تعرض للدهس الساعة السابعة من صباح اليوم، أثناء مروره على معبر للمشاة بالقرب من فندق « كرمل » القريب من مكان العمل، من قبل سيارة إسرائيلية كانت مسرعة تمر في الشارع ، حيث لاذ السائق بالفرار وبعد الملاحقة تمكنت الشرطة الإسرائيلية من اعتقاله .

وعلمت دائرة الإعلام بالاتحاد ان العامل المتوفى يرقد الآن في مستشفى « لينيادو » برفقه أخيه الذي يعمل معه في مدينة « نتانيا »، وان العامل المذكور لا يحمل تصريحا للعمل داخل إسرائيل لصغر سنه، وعلم مسؤول الإعلام النقابي بالاتحاد معين ريان ان العامل محمد ارزيقات متزوج منذ 8 أشهر، وليس لديه أولاد، وانه يعمل في البناء  » القصارة  » داخل إسرائيل منذ 5 سنوات، حيث سيتم تسليم الجثة لذويه اليوم ظهرا في قرية تفوح.

وأكد سعد ان الاتحاد العام لنقابات العمال سيستمر في متابعته لكافة قضايا العمال الفلسطينيين وما يتعرضون له من حوادث مأساوية، وان الاتحاد يحمل الجهات المعنية كامل المسؤولية لما يحدث للعمال والعاملات، مطالبا في ذات الوقت بالإسراع في توفير فرص عمل بديلة للعمال، وشدد على ضرورة وقف العمل في المستوطنات وداخل إسرائيل لتجنب استمرار وقوع هذه الحوادث المؤسفة.

كما توجه الاتحاد الى عائلة وذوي العامل المتوفى بأحر التعازي.

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *