الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا تشجب استهداف مناديب عمال “سنيم” أزويرات

الثلاثاء 27 كانون الثاني (يناير) 2015 بقلم عاليتا

في خطوة جديدة من مسلسل المضايقات وانتهاك الحقوق والحريات النقابية التي دأبت ادارة شركة “سنيم” علي انتهاجها بحق مناديب العمال المنتسبين للكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا بمؤسسة “سنيم أزويرات” , أبلغت بعض إدارات المؤسسة صباح اليوم كلا من المندوب أحمد ولد آبيلي و المندوب محمد ولد محمد سالم والمندوب يايا كاي بقرار ايقافهم عن العمل خلال الفترة الممتدة من 28 يناير الي 4 فبراير 2015.

قرار الايقاف عن العمل الذي تم اتخاذه علي أساس أسباب واهية والمنافي للمقتضيات التشريعية والاتفاقية المتعلقة بالصلاحيات التأديبية يراد منه في الواقع منع المعنيين من التواصل مع العمال خلال التوقف عن العمل المزمع تنظيمه يوم غد الأربعاء الموافق 28 يناير 2015 ابتدءا من الساعة 10 صباحا الي غاية الساعة 2 بعد الظهر والذي لم تألوا إدارة الشركة أي جهد من أجل تقويضه وإفشاله ولم تفلح.

وأمام هذه الوضعية , فان الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا :

• تدين بشدة استهداف مناديب عمال “سنيم أزويرات” علي خلفية ممارسة نشاطهم النقابي

• تعرب عن تضامنها ودعمها لعمال أزويرات في نضالهم من أجل نيل حقوقهم المشروعة

• تؤكد شرعية التوقف عن العمل المزمع تنظيمه في أزويرات والذي يستجيب تماما لأحكام التشريعات الوطنية المعمول بها في البلد وخصوصا مقتضيات المادة 357 من مدونة الشغل

• تحذر ادارة شركة “سنيم” من مغبة التمادي في انتهاك الحقوق والحريات النقابية للعمال

• تدعو الأطراف الي الدخول فورا في مفاوضات جديدة بغية التوصل الي حلول توافقية تلبي مطالب العمال وتحفظ السلم الاجتماعي داخل المؤسسة

نواكشوط بتاريخ 27 يناير 2015

اللجنة التنفيذية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *