العامة لعمال موريتانيا تعرب عن تضامنها مع عمال “MCM ” المضربين

الثلاثاء 2 أيلول (سبتمبر) 2014 بقلم عاليتا

إثر تلكؤ ادارة الشركة ورفضها تلبية المطالب المشروعة للعمال ,قرر عمال شركة “MCM” الدخول في اضراب مفتوح عن العمل منذ اللحظات الأولي من فجر يوم الأربعاء الموافق 3 سبتمبر 2014 للمطالبة بتلبية بعض المطالب والتي من ضمنها زيادة الأجور ودفع بعض العلاوات والمكافئات.

الاضراب الذي أستوفي كافة الشروط المنصوص عليها في القانون شل بشكل شامل نشاط الشركة المنجمية التي أغلقت أبوابها بفعل مشاركة كافة عمال الشركة في هذه الحركة الاحتجاجية.

لقد واكبت الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا عن قرب مسار المفاوضات التي انطلقت بين الادارة ومناديب العمال بعد ايداع العريضة المطلبية المذيلة بإخطار بالإضراب والتي أبدي ممثلو العمال خلالها – خلافا لإدارة الشركة – الكثير من الاستعداد للتوصل لحل توافقي يلبي مطالب العمال ويسهم في المحافظة علي السلم الاجتماعي داخل المؤسسة.

لقد تميز موقف ادارة الشركة خلال المفاوضات بدرجة عالية من السلبية فقد أبدت الكثير من الاستخفاف و الاستهزاء بالعمال وبمطالبهم الشئ الذي فاقم الوضع وأرغم العمال علي ممارسة حقهم في الاضراب والتوقف عن العمل حتى تتم تلبية مطالبهم المشروعة.

وأمام هذه الوضعية فان الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا ” CGTM”:

• تعرب عن تضامنها مع عمال شركة ” MCM” المضربين و دعمها الكامل لنضالهم من أجل نيل مطالبهم المشروعة وتهنئهم علي الحشد الكبير والتعبئة الواسعة والنجاح الباهر للإضراب

• تدعو ادارة الشركة المنجمية الي الدخول فورا في مفاوضات جادة مع ممثلي العمال بغية التوصل لحلول توافقية بخصوص المطالب العمالية

• تذكر ادارة الشركة الي أن حق العمال في التفاوض حول المطالب الرامية الي تحسين ظروف عيشهم وعملهم هو أحد الحقوق الأساسية التي تكفلها تشريعات العمل والاتفاقيات الدولية ذات الصلة

• تهيب بعمال البلد بالعمل علي رص الصفوف و الاستعداد لحماية مصالحهم و الدفاع عن حقوقهم.

نواكشوط بتاريخ 02 سبتمبر 2014

اللجنة التنفيذية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *