العامة لعمال موريتانيا تدين قمع المتظاهرين في أزويرات وأنواذيب

تشهد مدن أزويرات ونواذيب منذ عصر اليوم حملة قمع واسعة تقوم بها قوات الأمن بحق مجموعة من المواطنين المعتصمين بشكل سلمي أمام مقار الممثليات الجهوية للجنة الوطنية المستقلة للانتخابات.

وقد استخدمت قوات الأمن القنابل المسيلة للدموع بشكل مكثف بغية فك الاعتصامات وتفريق المتظاهرين الشئ الذي نجم عنه سقوط جرحي في صفوف المتظاهرين و اعتقال اخرين.

ان الاستخدام المفرط للقمع بحق مواطنين يمارسون حقهم المشروع في التظاهر السلمي يعتبر انتهاكا صارخا للحريات الفردية والجماعية وخرقا سافرا للدستور ولقوانين الجمهورية وتهديدا خطيرا للسلم والسكينة.

وأمام هذه الوضعية الخطيرة , فان الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا:

• تدين بشدة ما يتعرض له المعتصمون و المتظاهرون في أزويرات ونواذيب من قمع وحشي

• تعرب عن تضامنها مع المواطنين المعتصمين وتؤكد علي حقهم المشروع في التظاهر السلمي

• تدعو الحكومة الي العمل علي احترام الحقوق والحريات الفردية والاجتماعية التي يكفلها الدستور لكافة المواطنين وخصوصا حق التظاهر السلمي و الاعتصام وحرية التعبير

• تهيب بالسلطات العمومية الي استلهام القيم التي تأسست عليها دولتنا الفتية في مثل هذا اليوم منذ 53 سنة والمتمثلة في تكريس مبادئ الديمقراطية ودولة القانون واحترام حقوق المواطنين.

نواكشوط بتاريخ 27 نوفمبر 2013

اللجنة التنفيذية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *