CGTM تفرض احترام حقوق عمال MSS المضربين

دخل عمال الشركة الموريتانية للأمن” MSS” منذ فجر الجمعة الماضي في اضراب عن العمل مستوفي لكافة الشروط و الضوابط المنصوص عليها في القوانين المعمول بها في البلد للمطالبة بجملة من المطالب تتمحور أساسا حول تطبيق كافة النقاط المدرجة في محضري الصلح رقم 179 و 59 و تقليص ساعات العمل الي 40 ساعة أسبوعيا وفق ما تنص عليه مقتضيات مدونة الشغل وتوفير طبيب دائم داخل مباني المؤسسة .

وعلي الرغم من مشروعية هذه المطالب ووجاهتها إلا أن رب العمل رفض مطلقا الدخول مع ممثلي العمال في مفاوضات كان بالإمكان أن تجنب الشركة كل المخاطر التي قد تهدد السلم الاجتماعي داخل المؤسسة .

وهكذا وجد العمال أنفسهم مضطرين لاستخدام حقهم الشرعي في الاضراب عن العمل الشئ الذي شل بشكل كامل عمل المؤسسة التي بادرت ادارتها – في خرق سافر للقوانين – الي استبدال العمال المضربين بآخرين.

و امام هذه الوضعية فان الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا:

• تعلن دعمها ومساندتها لعمال ” MSS” في نضالهم العادل من أجل تحقيق مطالبهم المشروعة

• تشجب بشدة موقف ادارة شركة ” MSS” المتمثل في رفض الحوار مع العمال و التمادي في انتهاك و خرق القوانين المعمول بها في البلد

• تدعو ادارة الشركة الي احترام القانون و الجلوس فورا مع ممثلي العمال علي طاولة المفاوضات بغية وجود حلول توافقية لمجمل القضايا العالقة

• تطالب السلطات بتحمل مسؤلياتها تجاه العمال المضربين اضرابا شرعيا و العمل علي ارغام رب العمل علي احترام وتطبيق كافة النصوص القانونية ذات الصلة.

نواكشوط بتاريخ 17 فبراير 2013

الأمانة العامة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *