مسؤول الأشخاص بالموريتانية للطيران ينتهك الحريات النقابية

انتقدت الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا “CGTM” في بيان أصدرته مساء اليوم بشدة تصرفات مسؤول مصلحة الأشخاص بالشركة الموريتانية للطيران “MAI” المدعو المصطفي ولد المحبوبي الذي – ومنذ أن أودعت المركزية النقابية صباح اليوم لائحتها المرشحة لخوض انتخابات مناديب العمال – بادر الي ممارسة كافة أشكال الضغط علي المرشحين و المسؤولين النقابين عبر الاتصال الهاتفي المباشر علي كل مرشح علي حدة واستفساره عن حقيقة انتمائه النقابي للمنظمة النقابية المذكورة بغية ثنيه عن ممارسة حقوقه المشروعة التي تكفلها النصوص التشريعية والتنظيمية المعمول بها في البلد .

وطالبت المنظمة النقابية مدير الشركة بالعمل علي الزام المصالح التابعة له وخصوصا مصلحة الأشخاص باحترام مقتضيات قانون الشغل و الاتفاقيات الجماعية ذات الصلة محذرة في الوقت ذاته من التمادي في انتهاك النصوص أو الاستهزاء بالعمال و ممثليهم.

و أشار البيان الي أن اللائحة المرشحة تم تقديمها من طرف الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا و بالتالي فان أي استفسار بخصوصها يجب أن يوجه بشكل خطي الي المركزية التي ستتكفل بالرد عليه.
و حمل البيان ادارة الشركة مسؤولية أي تصرف من شأنه تكدير مناخ الانسجام و السلم الاجتماعي داخل المؤسسة.

و في الأخير أعربت المنظمة عن احتفاظها بحق الملاحقة القضائية لمسؤول مصلحة الأشخاص في الشركة المذكورة أو أي شخص اخر قد يثبت تورطه في قضايا انتهاك الحريات النقابية للعمال أو في ممارسة أي نوع من الضغوط عليهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *