الوطنية للتعليم الثانوي تطالب بالإطلاق الفوري لسراح الأستاذة المعتقلين

قامت الشرطة الموريتانية يومي 23 و 24 ديسمبر 2012 باعتقال مجموعتين من الأساتذة المحتجين على المذكرة رقم 174 الصادرة بتاريخ 18 سبتمبر 2012 والتي أقدمت بموجبها وزارة الدولة للتهذيب الوطني والتعليم العالي والبحث العلمي على التحويل القسري لما يزيد على مائة من أساتذة التعليم الثانوي عقابا لهم على المشاركة في إضرابات السنة الماضية.

جدير بالتذكير أن المذكرة 174 غير قانونية وهو ما بينته نقابتنا النقابة الوطنية للتعليم الثانوي (SNES) في مذكرة نشرناها بتاريخ 5 نوفمبر 2012 سلطت الضوء على التعارض الصارخ لهذه التحويلات مع ترتيبات الدستور الموريتاني والقانون رقم 09-93 المتضمن للنظام الأساسي للموظفين والوكلاء العقدويين للدولة و القانون رقم 2004- 017 المتضمن لمدونة الشغل في موريتانيا وكذلك تعارضها مع اتفاقية منظمة العمل الدولية رقم 98 الخاصة بتطبيق مبادئ الحق في التنظيم النقابي وفي المفاوضة الجماعية.

وإن النقابة الوطنية للتعليم الثانوي إذ تندد بقوة بقمع النقابيين سواء كان ذلك القمع عن طريق التحويل الإجباري أو عن طريق تحرش الشرطة لتطالب بما يلي:

– الإطلاق الفوري لسراح الأساتذة المعتقلين،

– إلغاء المذكرة 174 واستعادة كل ضحاياها لكافة حقوقهم.

نواكشوط، في 25 ديسمبر 2012

اللجنة التنفيذية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *