الوطنية للاتصالات ترفض المساس بالحقوق المكتسبة لعمال القطاع

نما الي علمنا في النقابة الوطنية للاتصالات المنضوية تحت لواء الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا أن الصندوق الوطني للتأمين الصحي يجري مفاوضات مع شركات الاتصال العاملة في البلد بغية اقناعها بالانخراط في نظم التأمينات التي يوفرها الصندوق.

وفي هذا الصدد سيتم عقد اجتماع بين الشركات المذكورة و ادارة الصندوق صبيحة اليوم الأحد الموافق 2 دجنبر 2012 بهدف الاتفاق علي الترتيبات المتعلقة بهذا الموضوع.

ان انخراط شركات الاتصال في الصندوق الوطني للتأمين الصحي سيؤدي الي الغاء خدمات التأمين الصحي التي توفرها هذه الشركات لعمالها في الوقت الراهن , تلك الخدمات التي لن يتأتي للصندوق الوطني للتأمين الصحي توفيرها للمعنيين بنفس الدرجة من الجودة سواء علي مستوي الرعاية الصحية أو علي مستوي التغطية.

وأمام هذه الوضعية فان النقابة الوطنية للاتصالات المنضوية تحت لواء الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا :

• تعرب عن رفضها المطلق لانخراط شركات الاتصال في الصندوق الوطني للتأمين الصحي نظرا لما سيترتب عن ذالك من مساس بالحقوق المكتسبة للعمال.

• تحذر ادارات الشركات المعنية من مغبة القيام بأي تصرف يتنافى مع المقتضيات التشريعية و التنظيمية و الاتفاقية المعمول بها في البلد.

• تؤكد علي حق عمال قطاع الاتصالات في الحصول علي تأمين صحي مناسب يوفر خدمات صحية ملائمة و عالية المستوي.

• تهيب بجميع عمال و عاملات القطاع برص الصفوف والوقوف بحزم والتعبئة الشاملة من أجل حماية حقوقهم ومصالحهم و الدفاع عنها.

نواكشوط بتاريخ الأحد 02 دجنبر 2012

الأمانة العامة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *