نواكشوط :يوم تحسيسي حول العنف الجنسي ضد النساء

شهد مركز دليل الهجرة في نواكشوط يوم أمس الخميس 03 مايو (أيار) تنظيم يوم تحسيسي حول الاعتداءات الجنسية ضد النساء نظمته الحركة الوطنية لنساء الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا بالتعاون مع الجمعية الموريتانية لصحة الأم و الطفل.

الندوة التي حضرها نساء نقابيات يمثلن مختلف النقابات المهنية المنضوية تحت لواء المركزية افتتحت بكلمة ترحيب لرئيسة الحركة لنساء الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا السيدة أم كلثوم بنت محمد رحبت في بدايتها بالمشاركات و شكرت الجمعية الموريتانية لصحة الأم و الطفل وشركاءها علي التعاون المثمر مع المنظمة.و أشارت السيدة الرئيسة إلي أن ظاهرة العنف ضد النساء تعتبر جريمة نكراء عادة ما يظل مرتكبوه دون عقاب وهي في ذات الوقت تشكل خطرا حقيقيا يهدد العمل و التوظيف وعقبة أساسية أمام ولوج النساء للعمل. ودعت الرئيسة المشاركات إلي العمل علي تبني فكرة مشروع قانون يجرم ويعاقب الاعتداءات الجنسية ضد النساء و القيام بحملات مناصرة و تحسيس و توعية في هذا السياق.

و استمع المشاركات بعد ذالك إلي عرضين تمحور الأول منهما والذي قدمته السيدة زينب محمد موسي رئيسة لجمعية الموريتانية لصحة الأم و الطفل حول العنف الجنسي ضد النساء و الأطفال في حين تعلق الثاني بالتشريعات الوطنية في مجال العنف الجنسي قدمه الأستاذ المحامي العيد محمدن و الذي استعرض بعد ذالك مسودة مشروع يتعلق بتجريم العنف الجنسي ضد النساء و معاقبة مرتكبيه و التكفل بضحاياه.

و بعد انتهاء العروض أفسح المجال أمام المشاركات للإدلاء بآرائهن و مداخلاتهن حول مختلف القضايا التي أثيرت خلال العروض و المتعلقة بالموضوع الذي يشكل تحديا كبيرا أمام ترقية و تطور المرأة العاملة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *