بسبب انتمائهم النقابي إدارة casampac تقوم باقتطاعات غير شرعية من أجور العمال

تمارس إدارة مركز الإنعاش الاجتماعي و التدريب علي مهن الصيد التقليدي و القاري (casampac) وتحديدا مدير المؤسسة ضغوطا كبيرة علي منتسبي الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا بالمؤسسة قصد حثهم علي الانسحاب من عضوية المنظمة النقابية التي انتسبوا إليها بحرية .

وفي هذا الإطار قام المدير بإجراء اقتطاعات في تعويضات ساعات العمل الإضافية علي خلفية مشاركة العمال في أنشطة نقابية تنظمها أو تدعمها الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا.

هذا التصرف يشكل انتهاكا صارخا لحقوق العمال التي يكفلها الدستور الموريتاني وتشريعات العمل المعمول بها في البلد وكذا اتفاقيات منظمة العمل الدولية التي صادقت عليها بلادنا و خاصة الاتفاقية رقم 87 بشأن الحرية النقابية وحماية الحق النقابي.

ويعيش عمال المؤسسة ظروف عمل هشة و تتعرض أجورهم لاقتطاعات شهرية و لا يستفيدون من الحماية الاجتماعية المناسبة.
وأمام هذه الانتهاكات الخطيرة لحقوق العمال و ظروف العمل الهشة التي يعيشونها فان الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا :

° تدين بأقسي العبارات تصرفات مدير (casampac)

° تعتبر أن هذه التصرفات منافية للنصوص التشريعية و التنظيمية المعمول بها في البلد وكذا لمعايير العمل الدولية التي التزمت بلادنا بتطبيقها.

° تأسف لكون إدارة هذه المؤسسة تناصب العداء للعمال و للمنظمات التي تمثلهم.

° تطالب إدارة الشركة باحترام حقوق العمال و العمل علي تطبيق المقتضيات القانونية وتحديدا تلك المتعلقة بالحرية النقابية.

° تحتفظ لنفسها بحق الملاحقة القضائية لإدارة المؤسسة جراء ما تقوم به من خرق سافر للقوانين و مضايقة للناشطين النقابين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *