العامة لعمال موريتانيا تدين انتهاك مدير OMRG للحرية النقابية

في انتهاك صارخ للحقوق و الحريات النقابية التي يكفلها الدستور الموريتاني وتشريعات العمل المعمول بها في البلد وكذا اتفاقيات منظمة العمل الدولية التي صادقت عليها بلادنا تمارس إدارة المكتب الموريتاني للبحث الجيولوجي( OMRG ) ضغوطا كبيرة علي منتسبي الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا بالمؤسسة لإرغامهم علي الانسحاب من عضوية المنظمة النقابية.

وفي هذا الإطار هدد المدير باتخاذ إجراءات عقابية بحق أي عامل يشارك في أنشطة نقابية تنظمها أو تدعمها الكونفدرالية.

ويعيش عمال المؤسسة البحثية ظروف عمل غاية في الصعوبة نظرا لكونها تعد من بين المؤسسات القلائل التي يتقاضي عمالها أجورا أقل بكثير من الحد الأدنى للأجور حيث لا يتجاوز الأجر القاعدي للسائق في هذه المؤسسة 13000 أوقية في حين أن الحد الأدنى للأجور المطبق في البلد يصل 30000 أوقية.

وأمام هذه الوضعية الخطيرة فان الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا :

° تدين بأقسي العبارات تصرفات مدير المكتب الوطني للبحث الجيولوجي المنافية للنصوص التشريعية و التنظيمية المعمول بها في البلد وكذا لمعايير العمل الدولية التي التزمت بلادنا بتطبيقها.

° تأسف لكون إدارة هذا الصرح العلمي الهام انشغلت عن البحث العلمي في بلد يعرف ازدهارا كبيرا
للأنشطة المنجمية بمناصبة العداء للعمال و للمنظمات التي تمثلهم.

° تطالب إدارة الشركة باحترام حقوق العمال و العمل علي تطبيق المقتضيات القانونية وتحديدا تلك المتعلقة بالحرية النقابية و الأجور و تسديد الفارق بين الراتب المدفوع و الحد الأدنى للأجور لكل من يستحق ذالك من العمال.

° تلفت انتباه إدارة المؤسسة إلي أن حملة الضغوط و المضايقات و التهديد لن تثني العمال هن المطالبة بحقوقهم كاملة غير منقوصة.

° تحتفظ لنفسها بحق الملاحقة القضائية لإدارة المكتب الوطني للبحث الجيولوجي جراء ما تقوم به من خرق سافر للقوانين و مضايقة للناشطين النقابين.

نواكشوط بتاريخ 22 فبراير 2012

الأمانة العامة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *