العامة لعمال موريتانيا تدين انتهاك والي تيرس زمور للحريات النقابية

اثر إيداع عمال المقاولات العاملة لصالح الشركة الوطنية للصناعة و المناجم “سنيم” بمدينة أزويرات في 14 من الشهر الجاري لإخطار بالإضراب للمطالبة بتحسين ظروف عمال هذه الشريحة من العمال , انعقد صباح اليوم الخميس 16 فبراير 2012 في مباني ولاية تيرس زمور اجتماع ترأسه والي الولاية و حضره الأمناء العامون للأقسام النقابية و مدير المصالح البشرية في شركة سنيم و ممثلين عن قسم اتحادية البناء و الأشغال العامة بالاتحاد الوطني لأرباب العمل بالمدينة .

و أثناء الاجتماع أبلغ العقيد – الوالي ممثلي العمال الحاضرين بأن ” لا مفاوضات مطلقا مع المنسق المقاطعي للكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا علي مستوي مدينة أزويرات و لا مع أي عامل أو مجموعة عمال علي علاقة من قريب أو من بعيد مع المعني” و خاطب العقيد – الوالي العمال قائلا ” لقد باعكم محمدو ولد النهاه بثمن بخس و بعث بصوركم إلي الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا التي تتاجر بكم لدي المنظمات الدولية.” !

هذا الاستهداف الواضح للناشط النقابي ( الذي أختاره العمال ممثلا لهم و مفاوضا بالنيابة عنهم ) و للكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا يندرج في إطار الانتهاكات المتكررة للحرية النقابية التي دأبت عليها السلطات الجهوية في تلك الولاية و التي تجلت خلال العام الماضي في القمع الوحشي للمظاهرات العمالية و مهاجمة المقر الجهوي للمنظمة بوابل من القنابل المسيلة للدموع أثناء انعقاد اجتماع عمالي داخله و تكسير واجهة المبني و اعتقال النشطاء النقابيين.

و أمام هذه الوضعية الخطيرة و الانتهاك الفاضح للحريات النقابية فان الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا :

° تدين بشدة تدخل العقيد – الوالي السافر في شؤون العمال و المنظمات النقابية

° تذكر العقيد – الوالي بان لا وصاية له علي العمال و بالتالي فلا يجوز له تحديد من يحق له تمثيل العمال و التفاوض نيابة عنهم

° تطالب الحكومة بأن توقف السلطات الجهوية في ولاية تيرس زمور عند حدها وأن تلزمها باحترام التشريعات الوطنية المعمول بها في البلد و الاتفاقيات الدولية التي صادقت عليها موريتانيا و تحديدا ما يتعلق منها بالحرية النقابية

° تؤكد أن الضغوط أيا كان مصدرها و كل أشكال المضايقات و الترهيب لن تثني الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا و منسبيها عن التمسك بمبدأ الاستقلالية عن الحكومة و أرباب العمل الذي ارتضيناه نهجا و خيارا لا مساومة فيه.

نواكشوط بتاريخ 17 فبراير 2012

الأمانة العامة

:التوزيع

°الاتحاد الدولي للنقابات

°مكتب الشغل الدولي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *