بيان صحفي

لقد علمنا عبر وسائل الإعلام المحلية أن المجلس الأعلى للوظيفة العمومية والإصلاح الإداري عقد اجتماعا في نواكشوط بداية الأسبوع الماضي لم تدع إليه الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا، التي كانت حتى ذالك الوقت عضوا في تلك الهيئة. إن إقصاء الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا من هذه الهيئة الاستشارية يشكل حلقة جديدة في حملة التهميش التي مافتئت الحكومة تنتهجها في الآونة الأخيرة ضد منظمتنا عقابا لها علي مواقفها المستقلة عن الحكومة و أرباب العمل. وكانت الحكومة قد استبعدت الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا من الوفد الممثل لعمال موريتانيا في مؤتمر العمل الدولي الذي عقد في يونيو (حزيران ) الماضي في جنيف. وكانت الحكومة قد

Read more