عمال شركة SGS بتازيازت يلوحون بالإضراب

قرر الموريتانيون العاملون بمختبر شركة تازيازت موريتانيا الدخول في إضراب شامل عن العمل بحلول نهاية دوام هذا اليوم ( 23 أكتوبر 2011 ) إذا لم تتخذ إدارة شركة SGS إجراءات فورية بهدف إيجاد حل للأخطار الصحية التي يتعرضون لها.

وقد كشفت التحاليل الطبية التي أجريت علي هؤلاء العمال عن وجود مستويات مرتفعة من مادتي الرصاص و الزئبق في الدم تتجاوز الحدود القصوى المسموح بها.

فعلي سبيل المثال وصلت نسبة الرصاص لدي أحد العمال 460 ميكروغرام/لتر في حين أن القيم الطبيعية لا تتجاوز 90 ميكروغرام/لتر. ووصل معدل الزئبق بالنسبة لنفس العامل 7.83 ميكروغرام / لتر في الوقت الذي لا تتجاوز القيمة الطبيعية 5 ميكروغرام / لتر.

وكانت الكونفدرلية العامة لعمال موريتانيا قد أصدرت بيانا بحر الأسبوع المنصرم شجبت فيه بشدة استخفاف الشركة المتعددة الجنسيات الواضح بصحة السكان عموما والعمال على وجه الخصوص و ناشدت إدارة الشركة إلى اتخاذ إجراءات فورية لمواجهة جميع المخاطر الناجمة عن استخدام هذه المواد الكيميائية الخطرة داخل مختبر الشركة و طالبتها بتحمل كافة تكاليف الرعاية الصحية لكل عامل ثبتت إصابته بتلك الأمراض..

للإشارة فان شركة التأمين رفضت تحمل علاج العمال بحجة أن نسب الاصابة لدي هؤلاء العمال تفوق المعدلات المنصوص عليها في الاتفاق المبرم مع رب العمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *