نجاح باهر للحركة الاحتجاجية لعمال “الجورنالية “في أنواذيب في يومها الأول

تميز اليوم الأول من إضراب عمال المقاولة من الباطن في أنواذيب بحضور لافت للعمال الذين نظموا مسيرة راجلة حاشدة انطلقت من أمام منشئات “سنيم” بحي كانصادو في اتجاه وسط المدينة و تحديدا المنصة الرئيسية.

و هناك نظم العمال اعتصاما كبيرا كشف عن حجم التعبئة و الإصرار لدي العمال في المضي قدما في الاحتجاج حتى تتم تلبية مطالبهم المشروعة و المتمثلة في تحسين ظروف عمل هذه الشريحة من العمال تمهيدا لتصحيح وضعية العمال الوظيفية عبر القضاء علي ظاهرة العمالة المؤقتة و المقاولة من الباطن.

وقد رفض العمال طلب السلطات الإدارية فك الاعتصام في انتظار إيجاد حل لقضيتهم و تعهدوا بمواصلة الإضراب و الاعتصام حتى تلبية كافة مطالبهم المشروعة.

و استغرب العمال صمت المقاول الرئيسي “سنيم” و الشركات الوسيطة حيال إضراب العمال الذي ينم عن ازدراء واضح للشعيلة التي لا يعتبرونها شريكا اجتماعيا و محاورا أساسيا في المفاوضات الجماعية المتعلقة بظروف العمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *