الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا تعلن دعمها لنضال عمال انواذيب و أگجوجت

أصدرت الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا ظهر اليوم بيانا عبرت فيه عن دعمها الكامل للإضراب المشروع الذي ينظمه عمال نواذيب وأگجوجت بغية تحسين ظروف عيشهم وعملهم و تلبية مطالبهم و احترام حقوقهم و طالبت المركزية الحكومة بالعمل علي حمل أرباب العمل علي احترام مقتضيات قانون الشغل المعمول بها في البلد.

و هذا النص الكامل للبيان:

بيان

ينظم عمال المقاولة من الباطن العاملين في الشركة الوطنية للصناعة و المعادن “سنيم” بنواذيب وكذالك عمال شركة معادن نحاس موريتانيا MCM و مقاولتها من الباطن SMBTD / APRESCOGE في أكجوجت منذ فجر اليوم إضرابا شاملا عن العمل.

و تأتي هذه الحركات الاحتجاجية كنتيجة لحالة الإحباط التي أصيب بها العمال من جراء سلوك أرباب العمل الذين، بالإضافة إلى كونهم لا يعيرون كبير اهتمام بالعمال، فهم لا يحترمون أيا من المقتضيات القانونية المتعلقة بحق التفاوض و الحريات النقابية.

لقد استخدم العمال كل الوسائل القانونية وكافة الخطوات و الإجراءات اللازمة من أجل إسماع صوت الحق و العقل لأرباب العمل الذين لا هم لهم سوي تكديس الأرباح الطائلة من مزاولة أنشطتهم بغض النظر عن ظروف عيش وعمل العمال الذين لا يعتبرونهم شركاء يحق لهم للتفاوض حول ظروف عملهم و الاستفادة من ثمار عملهم اليومي.

وأمام هذه الوضعية فان الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا تعرب عن دعمها الثابت للإضراب المشروع لعمال نواذيب وأگجوجت الذي يستهدف تحسين ظروف عيشهم وعملهم و تلبية مطالبهم و احترام حقوقهم و تدعو السلطات العمومية إلي استخدام سلطتها التنظيمية في المجال الاجتماعي لحمل أرباب العمل الذين يواصلون نهب ثرواتنا الطبيعية و قوانا العاملة على الامتثال لمقتضيات تشريعات العمل المعمول بها في بلادنا.

عاش نضال العمال!

نواكشوط بتاريخ 14 يونيو 2011

الأمانة العامة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *