إدارة MSS تستخدم ” البلطجية ” لفك اعتصام العمال

اثر اتخاذ عمال شركة الأمن و الحراسة MSS العاملة كمقاول لصالح شركة معادن نحاس موريتانيا MCM الدخول في إضراب عن العمل و الاعتصام أمام مقر الشركة في أگجوجت احتجاجا علي الفصل التعسفي لأربعة عمال من عمال الشركة لجئت الأخيرة إلي خدمات ” البلطجية ” حيث جلبت مجموعة من الأشخاص قدموا من نواكشوط في باصين و سيارتين من نوع هايليكس.

وقد أشتبك هؤلاء الأشخاص مع العمال المعتصمين الذين تصدوا لهم باستماتة و أبعدوهم عن مكان الاعتصام.
يذكر أن الشركة أبرمت في 7 من الشهر الجاري و برعاية الكونفدرالية العام لعمال موريتانيا CGTM و شركة معادن نحاس موريتانيا MCMاتفاقا وقعه العمال الأربع الذين تم فصلهم لاحقا علي خلفية نشاطهم النقابي.

وقد ألتزمت الشركة بتلبية بعض النقاط المدرجة في العريضة المطلبية التي تقدم بها العمال بشكل فوري و العمل علي تلبية بقية المطالب في أقرب الآجال.

غير أن ذالك لم يكن ـ فيما يبدوـ سوي ذر للرماد في العيون حيث بادرت إدارة الشركة بحملة استهداف موجهة ضد العمال و ممثليهم في انتهاك سافر للحقوق و الحريات النقابية مما سيؤدي إلي تهديد الانسجام و السلم الاجتماعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *