الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا تحتفي بعيد العمال العالمي في أگجوجت

أحتفل منتسبوا الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا في مدينة أگجوجت علي غرار زملائهم في نواكشوط و باقي الولايات يوم أمس بفاتح مايو , العيد العالمي للعمال.

و نظم عمال المدينة المنجمية مسيرة حاشدة شارك فيها العديد من العمال و العاملات انطلقت من أمام مقر المنسقية الجهوية للكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا وجابت أهم شوارع المدينة و اختتمت بمهرجان كبير في الساحة المحيطة بالمنصة الرسمية وسط المدينة.

و ترأس المهرجان المنسق الجهوي للمونفدرالية العامة لعمال موريتانيا علي مستوي ولاية انشيري الذي قال في خطابه أمام جموع العمال إن هذا اليوم جاء ثمرة نضال و تضحيات العمال الذين ضحوا و بذلوا الجهد الجهيد من أجل نيل حريتهم العمالية و استرجاع حقوقهم التي يكفلها القانون.

و أضاف المنسق الحهوي أن العالم يجتاز اليوم فترة حساسة من تاريخه و ذالك ما يستوجب التضامن مع جميع العمال المتضررين جراء هذه الوضعية.

و أعلن المنسق الجهوي تضامن عمال أكجوحت مع عمال الجورنالية في الشركة الوطنية للصناعة و المناجم في ازويرات في نضالهم من أجل الترسيم و ضمان وصون الحقوق.
وفي هذا الإطار أعرب المنسق الجهوي عن أمله في أن تأخذ الشركات العاملة في المدينة العبرة من هذا الموقف و أن تعمل علي تطبيق الفوانين و النظم المعمول بها.

و أعرب المنسق الجهوي عن أسفه لتطبيق نظام 12 ساعة في اليوم علي عمال شركة MSS و طالب بالإلغاء الفوري لهذه الظاهرة حتى يتمكن عمال هذه الشركة من العمل في ظروف لائقة.

و لفت المنسق الجهوي نظر الحضور إلي وضعية الأشخاص المتطوعين في المركز الصحي باكجوجت وطالب من الجميع العمل من أجل تحويلهم إلي المستشفي المقرر افتتاحه .

و في الأخير طالب المنسق الجهوي بفتح المفاوضات مع المركزيات الأكثر تمثيلا و احترام الحرية النقابية و ضمان العمل اللائق و تشغيل الشباب وتحسين ظروف عيش العمال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *