الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا تدين قمع عمال صوملك

في بيان أصدرته مساء اليوم شجبت الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا بشدة ما تعرض له العمال ” الغير دائمون” في الشركة الموريتانية للكهرباء من قمع و مضايقات من طرف الشرطة أثناء تنظيمهم لوقفة احتجاجية في محيط القصر الرئاسي.

و أعربت الكونفدرالية عن تأييدها الكامل لهؤلاء العمال في نضالهم من أجل الحصول علي حقوقهم المشروعة و التي من ضمنها تصحيح وضعيتهم الوظيفية و تحسين ظروف عملهم.

و طالبت الكونفدرالية الحكومة بإيجاد حل سريع يضع حدا لمعاناة هذه الشريحة من العمال.

وهذا نص البيان:

بيان صحفي

عمدت عناصر من الشرطة قبل قليل إلي استخدام القوة لتفريق اعتصام نظمه العمال “الغير دائمون” في الشركة الموريتانية للكهرباء حيث قامت بتمزيق اللافتات التي كانوا يرفعونها و اقتادت بعضهم داخل باصات تابعة للأمن إلي جهة مجهولة.

و يندرج الاعتصام ضمن سلسلة الأنشطة الاحتجاجية السلمية التي يقوم بها ـ منذ بعض الوقت ـ هؤلاء العمال للمطالبة بتسوية وضعيتهم الوظيفية و تلبية مطالبهم المهنية المشروعة في ظل تعنت إدارة الشركة و رفضها تقديم أية مقترحات جدية لحل مشاكلهم بل و محاولتها ثنيهم عن المطالبة بحقوقهم مستخدمة في ذالك كافة وسائل التهديد و الابتزاز.

إن منع العمال من ممارسة حقهم الطبيعي في التظاهر السلمي والمطالبة بتحسين ظروف العمل و الاستخفاف بكرامة الإنسان و تقييد الحريات النقابية و انتهاك الحقوق الأساسية عبر اعتقال العمال ووضعهم في سيارات الشرطة التي تصول بهم و تجول في شوارع نواكشوط لا لذنب اقترفوه سوي أنهم طالبوا بحقوقهم المشروعة يعتبر خرقا سافرا لقوانين الجمهورية و تجاوزا صريحا لكل الأعراف و التقاليد.

كما أن رفض إدارة الشركة دعوات العمال المتكررة للجلوس علي طاولة المفاوضات لإيجاد حلول توافقية لكافة القضايا المطروحة تتنافي مع مقتضيات تشريعات العمل الوطنية و الدولية التي تلزم الأطراف المعنية بالتشاور و التفاوض حول مجمل ظروف العمل.

إن الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا:

• تدين بشدة القمع الذي تعرض له ظهر اليوم المعتصمون من العمال “الغير دائمين ” في الشركة الموريتانية للكهرباء

• تحذر السلطات و إدارة الشركة من مغبة استخدام المعالجة الأمنية سبيلا لحل القضايا الاجتماعية

• تطالب الحكومة بإيجاد حل جذري فوري لقضية ” العمالة الغير دائمة ” في الشركة الموريتانية للكهرباء

• تعرب عن دعمها الكامل و تضامنها اللامشروط مع هؤلاء العمال في نضالهم المشروع .

نواكشوط بتاريخ 28 أبريل 2011

الأمانة العامة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *