غضب في أوساط البحارة المفصولين

نظم عشرات البحارة العاملون في احدي شركات الصيد في انواذيب يوم الأربعاء 28 يوليو 2010 اعتصاما أمام مباني وزارة الصيد احتجاجا على فصلهم من العمل بشكل تعسفي وعدم احترام بنود الاتفاق المبرم في يوليو المنصرم.

ولم يسجل حضور أي مسئول من الوزارة أو أي ممثل للجهات المعنية بهذا الملف.

والتذكير فلقد تم تسريح هؤلاء العمال بسبب مطالبتهم بحقوقهم المشروعة والمتمثلة في التوقيع على عقود عمل مطابقة لمقتضيات قانون الشغل ودفع كافة المستحقات و الامتيازات المتعلقة بوظائفهم وكذا المطالبة بصرف رواتبهم.

وعلى الرغم من الظروف الصعبة التي يعيشونها فلقد عبر المعنيون عن إرادتهم على مواصلة الكفاح وعن أملهم في إيجاد حل جذري لقضيتهم في أقرب الآجال .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *