تكوين في نواكشوط حول مقاربة النوع و مدونة الأحوال الشخصية

في إطار أنشطة مشروع الشراكة بين الكونفدرالية واللجان العمالية الاسبانية عبر جمعيتها للسلم و التضامن نظم قطاع التكوين والتهذيب بالمركزية في الفترة ما بين 10 إلي 12 يونيو الجاري دورة تكوينية حول مقاربة النوع و مدونة الأحوال الشخصية.

الورشة التي حضرها 15 مشاركا ومشاركة من مختلف القطاعات تم افتتاحها من طرف السيد با على مختار ، رئيس القطاع الذي ذكر أن الدورة الحالية تندرج في إطار برنامج دعم القدرات النقابية للعمال والعاملات المنتسبين في الكونفدرالية.

وأضاف أن المشاركين الذين تم اختيارهم على أساس معايير موضوعية سوف يشكلون محور الكادر التكويني للمنظمة.

تناول الكلام بعد ذلك السيد مامادو نيانگ رئيس قطاع العلاقات الخارجية ممثلا للأمين العام للكونفدرالية حيث شكر المشاركين وأكد أهمية مثل هذه الدورات من أجل تقوية قدرات الكادر البشري للمركزية ثم أعطي إشارة الانطلاق للدورة التي دامت ثلاثة أيام.

وخلال هذه الأيام تعرف المشاركون على جملة من المعلومات عن مقاربة النوع والحقوق المدنية التي تضمنتها مدونة الأحوال الشخصية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *