دائرة الشباب تعقد ورشة عمل حول” التنظيم النقابي”

اوصى مشاركون في ورشة عمل حول ” التنظيم النقابي” عقدتها دائرة الشباب المنضوية تحت لواء الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين في محافظة رام الله والبيرة، اليوم، بضرورة تنظيم المزيد من اللقاءات والورش النقابية التثقيفية لرفع الوعي لدى فئة الشباب في مختلف القطاعات لتشمل مهارات الاتصال والتواصل والحاسوب والتعريف بقانون العمل، وكذلك ضرورة وضع خطط وبرامج عمل من شأنها زيادة عدد الاعضاء الشباب بالاتحاد وتوفير فرص عمل لهم.

عقدت الورشة بدعم من مشروع التثقيف النقابي الفلسطيني الدنماركي، واستهدفت 15 ناشط وناشطة من النقابيين الاعضاء، وحاضر فيها المدرب النقابي وعضو الامانة العامة للاتحاد حسين الفقهاء، الذي اكد على ضرورة تطوير العمل النقابي واهمية تنظيم العمال، وبين للناشطين الهدف العام من التنظيم وكذلك واهمية جود النقابة، واستعرض الفقهاء تاريخ الحركة النقابية منذ العام 1917 ولغاية اليوم .

وشدد على قانونية التنظيم النقابي الذي اقرته القوانين الدولية والعربية وخاصة قانون العمل الفلسطيني رقم 7 لعام 2000 .

وناقشت الورشة مسودة مشروع قانون التنظيم النقابي في فلسطين، واطلع الفقهاء الاعضاء على هيكلية الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين، وتحدث عن أهمية اللجان العمالية في مواقع العمل المختلفة.

وفي بدابة الورشة، رحب منسق الدائرة سامي الفقهاء بالحضور، واشار الى ان هذه الورشة تأتي ضمن خطة الدائرة في تعزيز مشاركة الشباب بالعمل النقابي وايجاد قيادات نقابية شابة، وقد شكر المدرب النقابي الفقهاء على تعاونه واسهامه في عقد الورشة وانجاحها، وثمن جهود الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين في توعية وتثقيف العمال من مختلف القطاعات والدوائر وحاصة الشباب.

في ختام الورشة قدم المشاركون الشكر للدائرة والاتحاد العام لتنظيمهم هذا اللقاء وعلى المعلومات القيمة التي قدمها المدرب الفقهاء واثنوا على دعم المشروع الدنمركي وجهود ممثل اتحاد نقابات عمال الدنمارك في فلسطين علي خله ومنسق المشروع شادي بكر لما يقدموه للنقابات والدوائر من دعم ومتابعة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *