الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا تدين المجزرة التي نفذها جنود اسرائليون بحق نشطاء ضمن أسطول الحرية

تعرب الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا عن استيائها البالغ جراء المذبحة التي نفذها كوماندوز اسرائيلي في عرض المياه الدولية بحق نشطاء اغاثة عزل مناصرين للقضية الفلسطينة كانوا علي ظهر ستة سفن مبحرة باتجاه غزة.

هذا العمل المشين الذي قام به جنود اسرائليون يمثل ازدراء لحقوق البشر و جريمة بحق الانسانية لا يقبله أي شخص محب للسلام و العدالة و ترفضه كافة شعوب العالم.

ان مثل هذه الجريمة لا ينبغي أن يمردون عقاب وعلي الحكومة الاسرائلية أن تمثل أمام المحاكم الدولية علي خلفية ارتكابها لهذه الأفعال الٳجرامية.

ان الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا تدين بشدة هذا القتل الجبان ضد نشطاء القضية الفلسطينية العادلة و تضم صوتها الي أصوات كافة العمال المنادين بمقاضاة اسرائيل.

نواكشوط بناريخ 31 مايو 2010

الأمانة العامة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *